الاثنين، 27 ديسمبر، 2010

أنا لكى




اليوم كنت اختطف قلبها

كنت أنا كل ما لها

كنت أبوها وأخوها وحبيبها

فمنذ أن كلمتها .. تملكتنى هذه الريحانة بسحرها وعذوبة صوتها

فاخبرتنى انها تهوانى لانها تعلم اننى اهواها

ولاننى وحدى من يملك قلبها ولى وحدى حياتها وصباها

ولاننى انا القلب فى جوفها حين ينبض قائلاً بهواها

فقلت لها لبيكِ مولاتى اعيش فقط من اجل أن أرعاكى

واكون لكِ روحكِ ودمكِ وأرضكِ وسماكِ

وارشف العشق من عبير محبتك وشهد رياكِ

فأنتى نبض قلبى وعطر روحى ونور بصيرتى والضياء

انتى جفن عينى ونفسى انتى وأملى منك الرضاء

انتى دواء جروحى وكل روحى ولكى منى الانتماء

ماذا تظنين انى فاعل بكِ حين أراكى

غير اننى سأحملك بين ذراعى وأقتطف لكى اجمل الكلمات التى أقولها لك فى أسعد الاوقات

ألا وهى اوقات قربى منكِ يا حبيبتى

أصبحت كلمات الحب جميعها قليلة على قلبك ولا تعطيكِ حقك ِ

أصبحت انا لا املك من أمرى شئ فقلبى يملى علي أن اعشقك وأبداً ألا أنساكِ

ورغبة منى فى تلبية أمنيات قلبى وراحة نفسى

أعلنها لكى حبيبتى بأنك ستبقين فى خاطرى الحب المطموح

ولن أفارق دربك إلا إذا فارقتنى الروح

حتى ولو كانت نهايتى نقطة وصولى إليكى ..فأنا لكى


هناك تعليقان (2):

اقدم عاصمه فى الحب يقول...

السلام عليكم

لازم أجيلك علشان تقرهالى
وحشــــــــــــــــنى
يلا بقه شبه مصطفى الكومى وآيه

بس خلاص :)

ŁŏşĥД "على خلاف " يقول...

هههههههههه سيحت للكومى انت كدة
ربنا يستر عليه يا عم
بس انت وحشنى اكتر والله وعاوز اشوفك
تعالى عشان اقرهالك انت عارف انا صوتى حلو فى القراءة واحساسى عالى عشان انا الى كاتبها هههههههه